مصادر مصرية و من قسد تنفي ما أشاعه الإعلام عن زيارة ضباط مصريين و إماراتيين لمدينة منبج

بعد أن نشرت مواقع إعلامية عن زيارة ضباط مصريين وإماراتيين لمدينة منبج في الشمال السوري وقيامهم بجولة استكشافية هناك، تحضيرا لنشر قواتهم لتحل محل القوات الأميركية المنسحبة, نفت مصادر مصرية موثوقة، مع مصادر موثوقة ثانية، من قوات سوريا الديمقراطية، صحة هذه المعلومات

حيث ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان عن مصادر موثوقة مصرية ومصادر موثوقة من قوات سوريا الديمقراطية، أكدت أن ما جرى نشره في وسائل إعلام قطرية وتركية نقلاً عن وسائل إعلام إسرائيلية، عارٍ عن الصحة، جملة وتفصيلاً، وأنه ليس هناك من خطوات باتجاه ما ذكرته هذه الوسائل.

كما أكدت مصادر قيادية من قوات سوريا الديمقراطية أنها ترحب بشدة بالدور المصري في منع الاجتياح التركي لمنطقة شرق الفرات والشمال السوري، حيث مناطق سيطرة قوات قسد، والتباحث حول حل لإدارة شمل شرق سوريا

والجدير بالذكر أن صحيفة “نيويورك تايمز”، نقلاً عن مصدر مطلع، أكدت بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وافق على تمديد فترة انسحاب الجيش الأمريكي من سوريا إلى 4 أشهر, وأضافت الصحيفة، أن ترامب تطرق إلى ذلك أثناء زيارته الأخيرة إلى العراق وتحدثه بشكل سري هناك مع قائد العملية العسكرية ضد داعش الجنرال بول لاكاميرا، ووعده بتوفير عدة أشهر للعسكريين الأمريكيين لتنفيذ الانسحاب من سوريا.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: