مسؤولون أتراك يفتتحون مركز ثقافي تركي في جرابلس المحتلة

تماشياً  مع سياستها الرامية لتتريك المناطق المحتلة من سوريا ، يستمر الاحتلال التركي ومرتزقته بفتح مراكز التدريس والتثقيف واخرى  تجارية في المناطق الخاضعة لسيطرتها بهدف تتريك تلك المناطق وضمها بشكل تدريجي لتركيا ، 

 

حيث قام مسؤولين اتراك وبحضور مرتزقة سوريين بافتتاح مركز ثقافي تركي في مدينة جرابلس المحتلة ، رافعين عليها أعلام تركيا. 

 

 

وسبق لدولة الاحتلال وان قامت بتنفيذ مشاريع مشابهة في كلاً من مدينتي عفرين وسري كانية المحتلتين. 

 

حيث يرى مراقبون بأن تركيا عبر المرتزقة السوريين تسعى لفرض ثقافة جديدة على المناطق المحتلة ، ليتسنى لها تنفيذ مشاريعها المستدامة في سوريا ، الأمر الذي يشكل خطراً على تاريخ ومعالم تلك المناطق ، وسط مناشدات مستمرة من جهات عديدة للوقوف بوجه تلك المشاريع ومنع تمدده. 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: