مدينة السليمانية تستعد لدخول غينيس بأكبر خارطة لكردستان

#صدى_سوريا:

سليمانية

مدينة السليمانية تستعد لدخول غينيس بأكبر خارطة لكردستان

بحضور جماهيري واسع، وبمراسيم رسمية حضرها العديد من المسؤولين السياسيين وممثلين عن المنظمات المدنية والاجتماعية، تم إسدال الستار عن أكبر نقش لخارطة كردستان التي تجتمع فيها أجزائها الأربعة، وذلك على الجبل المطل على مدينة السليمانية في إقليم كردستان العراق.

وقد ازيح الستار مساء يوم الجمعة بمدينة السليمانية، عن اكبر خريطة وعلم لكردستان، رسمت بمصابيح “إل إي دي” LED على جبل كويجه الى جانب كتابة اسم السليمانية.

واستخدم في تشكيل الخريطة التي تضيء ليلاً اكثر من 200 طن من الحديد على مساحة 11350 متراً مربعاً وكلف المشروع الذي استغرق اربعة أشهر 300 الف دولار، تحملتها احدى شركات الاستثمار التابعة للقطاع الخاص، ومن المتوقع أن تدخل في موسوعة غينتس للأرقام القياسية.

حيث أن النقش تم تنفيذه من قبل شركة مختصة في مدينة السليمانية، حيث يمتد على مسافة 11323 متراً وعلى مساحة 4 دونم، واستخدم فيها حوالي 20 طن من الحديد بالإضافة إلى الأحجار الفوسفورية والتي تجعل من النقش مضيئاً خلال الليل، ويمكن رؤيته من أي مكان في السليمانية، وعمل في هذا المشروع حوالي 50 عامل بناء في فترة زمنية امتدت حوالي أكثر من شهرين».

اللجنة المنظمة لهذا المشروع كشفت أنها تحاول أن تضع المشروع في موسوعة ‹غينيس› للأرقام القياسية كأكبر خارطة منقوشة على جبل في العالم، كما تمت دعوة لجنة من ‹غينيس›  لزيارة مدينة السليمانية والاطلاع على النقش».

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: