مدير المرصد السوري : عمليات تجنيد السوريين ضمن الميليشيات الموالية لإيران مستمرة في سوريا

أكّد مدير “المرصد السوري” لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن من خلال مقابلة مع إحدى وسائل الإعلام أن عمليات تجنيد السوريين ضمن الميليشيات الموالية لإيران مستمرة في محافظات (القنيطرة – درعا – دير الزور – ريف دمشق).

في الجنوب السوري هناك عملية تجنيد واسعة شملت حتى اللحظة أكثر من (6000) مجند ضمن هذه الميلشيات.

والمفارقة المضحكة أن بعض هؤلاء العناصر من المفترض أن يكونوا مجندين في الجيش السوري تحت الخدمة الإلزامية، لكن لمجرد سحبهم لأداء الخدمة الإلزامية يعمدون إلى أدائها ضمن ميليشيات موالية لإيران وبرواتب من إيران.

أمّا في محافظة دير الزور فالتجنيد مستمر وبالأخص العشائر المتواجدة في غرب نهر الفرات، والأعداد وصلت لنحو (5000) مجند، في تلك المنطقة هناك محاولة تشييع للسوريين.

منذ 2013 وحتى دخول القوات الروسية إلى سورية كانت عمليات الإعدام تجري بالمعتقلات بإشراف ضباط إيرانيين.

وفي حال خروج الإيرانيين من سوريا جميع المجموعات التي جندتهم سوف تنقلب عليهم لأنها تقاتل معهم فقط من أجل المال.

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: