مخيم الهول : “الحِسبة النسائية” التابعة لداعش تنفّذ أولى عملياتها الإجرامية داخل المخيم

قُتلِتْ امرأة من عوائل تنظيم “الدولة الإسلامية” متأثرة بجراح أصيبت بها جراء طعنها من قبل “الحسبة النسائية” التي تنشط  وبشكلٍ سري في مخيم الهول، حيث جرى “محاكمة” المرأة بالقتل دون معلومات عن التهمة التي وجهت لها حتى اللحظة، وفي السياق ذاته علمت مصادر موثوقة من داخل المخيم أن قوى الأمن الداخلي” عمدت إلى اعتقال أكثر من 40 امرأة من عوائل التنظيم على خلفية الأحداث التي شهدها مخيم الهول اليوم الاثنين، فيما لا يزال التوتر قائم حتى اللحظة وسط استنفار لقوى الأمن  في المخيم، ويُذكر  أن عراك مسلح شهده مخيم الهول أقصى جنوب شرق مدينة الحسكة، بين “قوات أسايش المرأة” من جهة، والحسبة النسائية التابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى، وفي التفاصيل  فإن مجموعة من نساء التنظيم داخل المخيم يعملون بشكل سري كـ حسبة نسائية، حاولوا جلد امرأة  دون معرفة الأسباب حتى اللحظة، قبل أن تتدخل “أسايش المرأة” لمنعهم من ذلك، الأمر الذي أدى إلى تطور الحادثة إلى اشتباك بالأسلحة الخفيفة والأسلحة النارية بين الطرفين، ما أسفر عن إصابة 5 من “الحسبة” بجراح، كما أصيبت عدة مقاتلات من أسايش المرأة بجراح متفاوتة، وسط حالة من الاستياء عن كيفية حصول عوائل التنظيم في المخيم على أسلحة نارية، وليس بعيداً عن ذلك  أقدمت امرأتان من عوائل التنظيم على محاولة اغتيال لاجئ عراقي الجنسية، عبر طعنه بأداة حادة في بطنه ليصيب على إثرها بجراح خطرة

والجدير بالذكر أن  الأوضاع الإنسانية في مخيم الهول في جنوب شرق الحسكة، في تراجع مستمر، فأعداد النازحين الهائلة و المتوجهين  وخاصة خلال الأشهر الأخيرة إلى المخيم، حالتْ دون تمكن الجهات الإغاثية والطبية المحلية منها والدولية، في تأمين مستمر لكافة المتطلبات لعشرات آلاف الأشخاص القاطنين في مخيم الهول الذي تحول إلى دويلة صغيرة  بفعل موجة النزوح الكبيرة نحوه

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: