محاولة اغتيال لأحد قادة الفيلق الخامس المدعوم روسياً في درعا

 

يبدو أن التوتر الأمني واستمرار عمليات الاغتيال في محافظة درعا بات جزء من حياة المواطنين في المحافظة حيث تشهد محافظة درعا العديد من حالات الاختطاف والاغتيال بين الموالين والمعارضين للحكومة السورية

حيث حصلت وكالة صدى الواقع السوري vedeng news من مصادر محلية في محافظة درعا السورية الواقعة على الحدود الأردنية على معلومات تفيد بتعرض أحد قادة الفيلق الخامس المدعوم روسياً لمحاولة اغتيال في منطق ريف درعا الشرقي حيث انفجرت عبوة ناسفة زرعها مجهولون بسيارته لكنه نجا من الانفجار وأصيب بعدة جروح

وحسب تلك المعلومات فإن القيادي ينحدر من مدينة بصرى الشام في درعا وعمل قبيل اتفاقات “التسويات والمصالحات” ضمن صفوف الفصائل المحلية المعارضة للجكومة السوري وشارك في العديد من المعارك ضد الجيش السوري لذلك يرجح البعض بأنه من ااممكن أن تكون الفرقة الرابعة التي تتقاسم النفوذ مع الفيلق الخامس هي المسؤولة عن ذلك لوجود صراع خفي بين الفيلق الخامس المدعوم من روسيا والتي من المتوقع ان تكون عماد الجيش السوري في المستقبل وبين الفرقة الرابعة التي يقودها شقيق الرئيس السوري بشار الأسد والمدعوم من إيران لذلك يسعى كل طرف إلى تصفية قادة من الطرف الآخر

تقرير: ماهر العلي

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: