محاولة اغتيال تؤدي إلى إصابة شخص بجروح يعمل لدى الامن العسكري السوري في مدينة نوى بريف درعا

حاول مسلحون مجهولون اغتيال شخص يعمل مع “الأمن العسكري ” التابع للحكومة السورية في مدينة نوى بريف درعا .

حيث أفادت مصادر  محلية أن مجهولين نفذوا محاولة اغتيال أحد الأشخاص  يعمل لدى الاجهزة الامنية لدى الحكومة السورية في  مدينة نوى بريف درعا مما أدى إلى اصابنه بجروح بعد اطلاق النار عليه .

وفي سياق متصل أنزل فرع أمن الدولة التابع لوزارة الدّاخلية السورية بدمشق عقـوبات بحق مجموعة من عناصره بسبب تورّطهم بقضية تـزوير بطاقات أمنية.

وذكرت وكالات إخبارية عدّة أن رئيس الفرع – الكائن في المربع الأمني بمنطقة “كفر سوسة”- أصدر أمراً بسحب البطاقات الأمنية من ستة عناصر تابعين للفرع، وتحويلهم إلى إحدى القطع العســكرية التابعة للجيش السوري في حلب.

وأضافت بأن هذا القرار جاء عقب سجـن العناصر الآنف ذكرهم والتحقيق معهم لعدة أيام، مشيرةً إلى أن العناصر خدموا بفرع أمن الدولة لسنوات.

وأكدت أن شكـاوى وردت ضد العناصر على خلفية تقاضيهم رشـاوى مقابل إصدار بطاقات أمنية بشكل غير نظامي.

إضافة إلى ارتكابهم بعض التجاوزات مثل استخراج الموافقات الأمنية بوسائل غير قانونية لقاء مبالغ مالية معينة.

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: