مجلس ديرالزور العسكري يخرج 150مقاتلاً من قوات الكوماندوس

خرجت قيادة الأكاديميات العسكرية في المنطقة الشرقية التابعة لمجلس دير الزور العسكري دورة الشهيد شرفان آمد لقوات عمليات الخاصة “الكوماندوس” بمراسم عسكرية حضرها قيادات من قوات سوريا الديمقراطية وممثلين عن قوات التحالف الدولي، اليوم الثلاثاء.

وبحسب المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية فإن الدورة المتخرجة ضمت 150 مقاتلاً خضعوا خلال 90 يوماً لبرنامج مكثف من الدروس السياسية والثقافية ودروساً بدنية وعسكرية ترفع من لياقتهم ومهاراتهم العسكرية والتكتيكية منها التدريب على مختلف الأسلحة واكتساب فنون قتالية متطورة وأساليب للتدخل السريع.

وبدأت مراسم التخريج بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، ثم ألقت القيادية جيان كلمة هنأت فيها المقاتلين تخريج دورتهم وتمنت دوام النصر والتوفيق لهم.

وكما أكدت جيان قائلة :”بفضل دماء أولئك الشهداء الأبطال الذين ضحوا بكل ما لديهم في سبيل أن يعيش أبناء المنطقة  في أمن واستقرار ”

والجدير بالذكر أن وحدات مكافحة الإرهاب التابعة لقوات سوريا الديمقراطية تمكنت بعملية نوعية من إلقاء القبض على خلية إرهابية داعشية تتألف من 3 أعضاء بداية شهر أيلول الجاري في منطقة أبو خشب في ريف دير الزور, كانت قد اغتالت الرئيس المشترك للمجلس التشريعي مروان الفتيح في 29 من شهر كانون الأول 2018.

قسم التحرير: مهند سليمان

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: