مجدداً.. إقصاء أكراد سوريا من اللجنة الدستورية السورية التي ستنطلق غداً في جنيف

إقصاء الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا مجدداً من اللجنة الدستورية أو ما يتم تسميته بلجنة صياغة الدستور السوري التي تهدف إلى وضع دستور سوري جديد لإنهاء الحرب في  سوريا.

وقالت رئيسة ممثلية مجلس سوريا الديمقراطية في واشنطن، سينم مـحمد، ل National Interest: ” لم نتلق أي دعوة أو معلومات من أصحاب المصلحة الرئيسيين ذوي الصلة في المجتمع الدولي حول مشاركتنا في اللجنة الدستورية المقبلة،  موصفةً ذلك بخيبة أمل حقيقي”

ويقول دبلوماسيون أمريكيون إن هدفهم هو إنهاء الحرب الأهلية السورية من خلال عملية سلام تدعمها الأمم المتحدة ، بما في ذلك اللجنة الدستورية المقرر أن تجتمع في سويسرا يوم غد الاثنين 24 اغسطس ، لكن قوات سوريا الديمقراطية  القوة الرئيسية في سوريا و التي دحرت تنظيم الدولة الإسلامية و قضت على “الخلافة” التي أعلنها في عام 2014 ،ليس لها مقعد على الطاولة.

ولم تدع الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا للمشاركة في أي من جولات المحادثات التي عقدتها الأمم المتحدة بين طرفي النزاع في جنيف، كما لم تشارك في محادثات آستانا برعاية روسيا وإيران، حليفتي دمشق، وتركيا الداعمة للمعارضة.

وتتواصل الاستعدادات لعقد الدورة الثالثة للهيئة المصغرة للجنة الدستورية يوم غد الاثنين 24 آب/أغسطس  ، في جنيف، بقيادة وملكية سورية، وبتيسيرمن الأمم المتحدة، بعد توقف دام تسعة أشهر بسبب خلافات حول جدول الأعمال، والتي استمرت حتى آذار/مارس، ثم بسبب جائحة كـوفيد-19.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: