ماكنزي: الحل يأتي بالحوار وسنبذل كل ما بوسعنا للتهدئة في قامشلو


قال قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكنزي إن واشنطن ستبذل كل ما بوسعها لتهدئة الوضع في مدينة قامشلو, مضيفا أن الحل الأمثل للأحداث يأتي عن طريق الحوار.

وأضاف ماكينزي أن قوات سوريا الديمقراطية شريك مهم جدا للولايات المتحدة الأمريكية كما أنها تقوم بحماية الجنود الأمريكيين الموجودين في مناطق شمال شرق سوريا.
وصرح ماكنزي تزامنا مع التصعيد العسكري في مدينة القامشلي بعد اقدام مجموعات الدفاع الوطني على مهاجمة الأحياء التي تسيطر عليها قوى الأمن الداخلي واستهداف عضو قيادي.

واجتمع أمس الخميس شيوخ ووجهاء وشخصيات معروفة في المنطقة لبحث التهدئة ووقف إطلاق النار بالحوار وتوافق جميع الأطراف.
يذكر أن مسؤولين في الإدارة الذاتية اعلنوا أن محاولات الدفاع الوطني هي لضرب الأمن والاستقرار في المنطقة، في ظل الإعلان عن موعد الانتخابات الرئاسية .

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: