صدى الواقع السوري

ماريا زاخاروفا: الترسانة الكيميائية السورية تم تدميرها بالكامل

قالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، أنه ليس لدى دمشق إمكانية مادية لاستخدام أسلحة كيميائية، نظرا لأن الترسانة الكيميائية السورية تم تدميرها بالكامل.

.وقالت زاخاروفا في مؤتمر صحفي،  لوكالة سبوتينك ،اليوم الخميس 30 أغسطس / آب: “نريد التأكيد مرة أخرى، أن روسيا لا تقبل أبدا استخدام المواد السامة، تماما كما هو الحال مع الهجمات الكيميائية المفبركة بهدف تقديم الاتهامات الكاذبة مسبقا بحق الحكومة السورية والعسكريين اللذين يزعم أنهم نفذوا الهجمات الكيميائية“.

وأضافت: “لم يعد لدى دمشق إمكانية لذلك حتى من الناحية المادية“.
وتابعت زاخاروفا: “تم تدمير الترسانة الكيميائية السورية  بالكامل تحت الرقابة الدولية خلال عملية فريدة بمشاركة، بما في ذلك، الولايات المتحدة“.
وتعاني  سوريا منذ مارس / آذار 2011، من نزاع مسلح تقوم خلاله القوات الحكومية بمواجهة جماعات مسلحة تنتمي إلى تنظيمات مسلحة مختلفة، أبرزها تطرفا تنظيما “داعش” وجبهة النصرة الإرهابيين، اللذين تصنفهما الأمم المتحدة ضمن قائمة الحركات الإرهابية.

أدى النزاع إلى مقتل مئات الآلاف فضلا عن نزوح الملايين داخل سوريا وخارجها.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: