لسوقهم إلى الخدمة الإلزامية والاحتياطية …الجيش السوري يشن حملة اعتقالات هي الأوسع في أحياء دير الزور

أفادت مصادر محلية لوكالة صدى الواقع السوري vedeng بأن دوريات مشتركة من الجيش السوري والأمن العسكري، نفّذتْ ليل أمس، حملة اعتقالات ومداهمات في أحياء مدينة دير الزور شرق سوريا  , حيث طالتْ الحملة أكثر من 40 شخصاً تراوحت أعمارهم بين 18 وحتى 45 عاماً، في أحياء  الجورة و القصور و”هرابش” غيرها .

وبحسب المصادر فأن المعتقلين بعضهم موظّفين في الدوائر الحكومية، وتم نقلهم جميعاً إلى مركز الشرطة العسكرية ومعسكر الطلائع لسوقهم إلى الخدمة الاحتياطية والإلزامية».

كما وشهدت مدينة الميادين وبعض البلدات القريبة منها بالريف الشرقي، مساء أمس، حملة اعتقالات طالت  شبّاناً، بينما تمكن آخرون من الفرار إلى مناطق “سيطرة قوات سوريا الديمقراطية” في الجهة المقابلة من نهر الفرات، ومنهم من هرب عن طريق السباحة، وفقاً للمصادر وشهود عيان , الذين أكّدوا بأن هذه الحملة هي الأوسع خلال الأشهر الأربعة الماضية.

وتخضع محافظة ديرالزور لسيطرة كل من قوات سوريا الديمقراطية، (شمال شرقي النهر)، وجنوب غرب النهر حيث تسيطر قوات الحكومة السورية والمليشيات الإيرانية الداعمة لها.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: