لخارجية الروسية: تدهور الوضع الإنساني في سوريا تشهده المناطق الخارجة عن سيطرة دمشق

قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي فير شينيين إن تدهور الوضع الإنساني في سوريا يتم رصده فقط في المناطق غير الخاضعة لسيطرة النظام في دمشق.

وأضاف فيرشينين – في اجتماع عبر الفيديو عقده مجلس الأمن الدولي لمناقشة الوضع الإنساني في سوريا أن الوضع الأكثر تأزما تشهده المناطق غير الخاضعة لسيطرة دمشق في شمال غربي وشمال شرقي سوريا.

وتابع فيرشينين -وفقا لقناة “روسيا اليوم” الإخبارية- أن المناطق التي تقع تحت سيادة النظام السوري تواجه تمييزا في الحصول على المساعدات الإنسانية، وأن الولايات المتحدة والدول الأوروبية تتغاضى عن تداعيات عقوباتها ضد دمشق على الوضع الإنساني في سوريا.

وبخصوص الوضع في إدلب، قال فيرشينين إن المساعدات الإنسانية لا تصل إلى سكانها المدنيين هناك، وينتهي بها المطاف إلى أيدي الإرهابيين.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: