لجنة أمريكية من الحزبين الجمهوري و الديمقراطي: تصرفات تركيا في سوريا تعرض التنوع الديني للخطر

أكدت لجنة أمريكية من الحزبين الجمهوري و الديمقراطي ان تصرفات تركيا في سوريا تعرض التنوع الديني للخطر.

وأشارت اللجنة الأمريكية  أن الانسحاب الجزئي للقوات الأمريكية من شمال شرق سوريا، ساهم في إطلاق يد تركيا ومرتزقتها في زيادة ممارسات التطهير العرقي في المنطقة.

وفي سياق متصل  أكدت نادين مينزا نائبة رئيس المفوضية الأمريكية تركيا تقوم بتغيير ديموغرافي في شمال سوريا .

وجاء ذلك في تغريدة ” نادين مينزا ” على موقع التواصل الإجتماعي ” تويتر ” قالت فيها أن تركيا تمارس عمليات التغيير الديموغرافي في مناطق شمال شرق سوريا على حساب السكان الأصليين “.

و الجدير بالذكر أن أنقرة تهدف  لتشييد مستوطنات في المناطق التي نزح عنها الأكراد السوررين بعد الاجتياح التركي والفصائل الموالية له لمناطقهم  بهدف إسكان السوريين الذين فروا من مناطق أخرى من البلاد إثر الحرب المندلعة منذ 2011، وسط تحذيرات من تشويه الخريطة الديموغرافية للمنطقة.

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: