لتطبيع العلاقات مع سوريا ..الخارجية الألمانية تحدد شروطها

حددت الخارجية الألمانية شروطها لإعادة العلاقات مع الحكومة السورية وجاء ذلك على لسان وزيره هايكو ماس.

واكد ماس أن المانيا مازالت متمسكة بقراره بعدم المشاركة في إعادة إعمار سوريا في الوقت الحالي مالم يتم إي تحرك جدي من جانب الحكومة السورية نحو التسوية السياسية لأزمة البلاد.

وقال ماس :”إن بلاده متمسكة برفضه لإعادة الإعمار في سوريا دون عملية سياسية صادقة، مؤكدا أن العملية السياسية هي شرط بلاده الأساسي لتطبيع العلاقات مع سوريا”.

والجدير بالذكر ان كلًا من الولايات المتحدة  الامريكية وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وكندا وإيطاليا واليابان أعلنت في وقت سابق عدم المشاركة في إعادة إعمار سوريا مالم يتم أي توجه جدي من الحكومة السورية نحو التسوية السياسية للبلاد.

 

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: