لتأمين مياه الشرب لمدينة الحسكة وأريافها، مشروع حيوي بكلفة 3 مليار و134 مليون ليرة سورية

تسعى الإدارة الذاتية لتأمين مياه الشرب لمدينة الحسكة، وأريافها عبر مشروع مُستدام تصل كلفته إلى أكثر من ثلاثة مليارات ليرة سوريا, بعد خروج محطة مياه علوك في سري كانيه عن الخدمة نتيجة إرهاب دولة الاحتلال التركي ومرتزقتها.

ويعتمد المشروع على جرّ مياه نهر الخابور الذي يفيض خلال الشتاء, إلى سد الحسكة الشرقي عبر قنوات جرّ مُزودة بمضخات, تعمل على رفع المياه من مجرى النهر إلى القنوات الواصلة بين محطة الضخ وبحيرة السد , ومنها عبر محطات تصفية وتحلية.

وحسب الدراسة الفنية المقدمةُ من قبل عشرين مهندساً مختصاً, فإن المشروع سيصب ثلاثة وخمسين مليون متر مكعب من المياه خلال الشتاء في بحيرة السد, والتي ستؤمن مياه الشرب بشكل يومي لكامل المقاطعة لمدة سنة ونصف السنة دون انقطاع.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: