صدى الواقع السوري

لأول مرة في سوريا زراعة قرنية صناعية وإعادة النظر لمريضة ذات سبعين عاماً

قام فريق من الأطباء في مشفى العيون الجراحي بزرع قرنية صناعية للسيدة (تغريد) ذات السبعين عاماً واعادة بصرها بعد أن كانت فاقدة له على مدى عامين وذلك لأول مرة في سورية

هذا وقد اجراها الدكتور سومر درويش مع العلم إنه من الصعب استيراد قرنية صناعية في الوقت الحالي ولكن بجهوده الخاصة تمكن من ذلك

وصرحت مديرة المشفى الدكتورة رنا عمران التي اجرت هذا العمل الجراحي مع الدكتور درويش إن المريضة كانت تعاني من داء (جوغران) وهو مرض مناعي ذاتي يؤدي الى تكثف بالقرنية وفقدان الرؤية في مراحله المتأخرة وإن الاستطباب الوحيد لهذه الحالة هو زرع قرنية صناعية في عينها اليسرى لأن زراعة قرنية طبيعية سوف يعرضها لنفس المشكلة

ولم يسبق إجراء لهذا النوع من العمليات على مستوى القطاعين العام والخاص في سورية

وعبر الدكتور سومر عن شدة ارتياحه لنجاح العمل الجراحي مبيناً أن هذا النوع من الجراحة احتاج فقط للمبادرة والجرأة والجهود لتامين القرنية وإنه ليس صعباً من الناحية التقنية حيث اعتبر إنه واجباً على كل طبيب البحث عن الخيارات الممكنة للعلاج بدلاً من اللجوء للحلول التقليدية أو ارسال المريض للسفر خارج بلده وتحميله المزيد من الأعباء

والجدير بالذكر إن الدكتور سومر درويش من مدينة السلمية في محافظة حماة

صور لعملية السيدة تغريد :

 

متابعة : سهير يوسف

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: