“كنعان بركات ” في تصريح خاص لفدنك نيوز:”نحمل النظام السوري ومسؤوليه في الحسكة مسؤولية التوترات الأخيرة التي شهدتها مدينتي الحسكة وقامشلو

 

أكد “كنعان بركات “الرئيس المشترك للهيئة الداخلية في الإدارة الذاتية في تصريح خاص لصدى الواقع السوري vedng news أن الاحداث التي شهدتها مدينة الحسكة  اليوم الأحد والتطورات الأمنيّة الاخيرة التي  شهدتها مدينتي الحسكة وقامشلو “القامشلي ” يقع على عاتق النظام السوري  وأن مسؤولي الحكومة السورية في مدينة الحسكة هم المسؤولين عن ذلك .

 وقال “كنعان بركات” :” أن التوتر الذي حصل بين قوى الامن الداخلي “الاسايش” والميليشيات العائدة للدفاع الوطني الهدف منه زعزعة الامن الداخلي في كل من مدينتي القامشلي والحسكة”.

وأضاف كنعان بركات :” وازياد  التوتر  هو نتيجه قيام الأجهزة الامنية والعسكرية التابعة  للنظام السوري  باعتقال الشبان والتهجم على نقاط  قوى الامن الداخلي “الاسايش” بالرصاص الحي“.

وتابع بركات قائلاً :”وليس هناك أي نوع من الحصار على المواد الغذائية والأسواق وهي في حالتها الاعتيادية وأن قوى الأمن الداخلي وجدت لأجل المحافظة على أمن وسلامة جميع المواطنين دون تمييز“.

وفي الختام قال الرئيس المشترك للهيئة الداخلية في الإدارة الذاتية لفدنك نيوز :”أن مسؤولية التوتر يقع على عاتق النظام السوري و نحن من جهتنا نسعى إلى أن نكون جميع مناطق الادارة الذاتية في حالة من الاستقرار والأمان  والعبش المشترك بين كافة مكونات المنطقة“.

وبدورها اكدت قوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا  في بيان أصدرتها اليوم استمرار  ميليشيا الدفاع الوطني باستكمال مشروع زرع الفتنة بين مكونات الشعب و خاصة بعد استهدافها منذ فترة زمنية حواجز القوى  الأمنية” الأسايش” في مدينة قامشلو و استهدافها اليوم لنقاط القوات الأمنية في الحسكة، و اختلاق الأكاذيب و الفتن بدعم من أطرافٍ خارجية.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك