كلاب استرالية تحمى اصغر مستعمرة بطاريق فى العالم

#هل-تعلم:

8220_2_or_1465571170

اكثر الصفات الرائعة المعروفة عن الكلاب هى الوفاء ،لكن المعتاد هو ان يكون وفاء الكلب لصاحبه الانسان ،لكنكم اليوم ستتعرفون معنا فى هذا الموضوع على واحدة من غرائب الحيوانات الا وهى وفاء الكلاب وحمايتها لمجموعة من البطاريق الصغيرة ضد الذئاب المفترسة .

يقع موطن اصغر طيور البطريق فى العالم فى جزيرة الاوسط الخلابة التى تقع قبالة ساحل جنوب فيكتوريا باستراليا ،من المعروف انه كان يوجد المئات من تلك البطاريق ولكن عددهم اصبح يتضاءل بسبب اصطياد الثعالب لهم ،وقد لوحظت تلك المشكلة فى بادئ الامر فى عام 2000 وذلك عندما قاد التيار الطبيعى للبحر كميات من الرمال مما ادى الى زيادة حجم الرمال وشجع ذلك فى نمو اعداد كبيرة من الثعالب بالاضافة الى ان هذا المكان غير مأهول بالبشر مما جعل من السهل على الثعالب ان تصطاد كميات كبيرة من البطاريق الصغيرة ،وقد قال بيتر ابوت وهو المختص بمشروع حفظ البطاريق انهم قد وجدوا ما يقرب من 360 بطريق قتلوا خلال ليلتين بسبب الثعالب المفترسة ،واضاف ان تلك المستعمرة هى فعلا كانت فى مراحلها الاخيرة واوشك ذلك النوع من البطاريق على الاختفاء من تلك المنطقة .

لم يكن احد يعرف كيف ينقذ تلك المستعمرة الصغيرة للبطاريق الى ان جاءت فكرة الى سوامبى مارش وهو احد المسئولين عن مزارع الدجاج القريبة من مستعمرة البطاريق فى عام 2006 ،حيث انه اقترح ارسال كلاب ماريما لحماية طيور البطريق من الثعالب المفترسة ،فقد تستخدم تلك الكلاب فى استراليا عموما لحماية الدجاج ،الماعز والغنم من الثعالب ،وبالفعل كانت تلك الفكرة رائعة حيث تم مشاهدة تغيير فى انماط الثعالب ،حيث انه كان فى كل صباح يتم العثور على بصمات على الشاطئ خاصة بالثعالب ،لكن عندما وجد الكلاب وبدأت الثعالب ان تسمع صوت نباح الكلاب فى الجزيرة وتشتم رائحتها اصبحت الثعالب تذهب الى اماكن اخرى .

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: