قيادييّ المرتزقة السوريين في ليبيا يتحكمون براتبهمّ الشهري وسط المصير المجهول للمئات منهم

كشف مصادر اعلامية سورية وأخرى حقوقية عن قيام قادة المرتزقة المتواجدين في الأراضي الليبية بالتحكم في الراتب الشهري للمرتزقة وخصم مبلغ 1000 دولار من راتبهم الشهري وتاخير دفعها واهانتهم. 

تلك المصادر اوضحت ايضاً ان العناصر المسلحة داخل صفوف المرتزقة والتركمانية منها يتم التعامل معهم بصورة أفضل ويتم خصم 500 دولار من راتبهم الشهري لدعمهم من تركيا. 

كما اوضحت  ايضاً بأن تركيا تخصص 2000 دولار شهرياً لكل مرتزق.   

 

فيما لايزال مصير غالبيتهم مجهول ولا معلومات عنهم خصوصاً في ظل التوافق بين الأطراف الليبية المتاخرة. 

وتشير الوقائع بأن كثيرون منهم قتلوا في الحرب ولم تكشف المرتزقة عن سجلهم واخبار ذويهم.  

 

يُشار إلى أن عدد السوريين المرتزقة الذين شاركوا في الحرب الليبية لجانب تركيا بلغ أكثر من 18 ألف بينهم 350 دون 18 سنة قتل منهم أكثر من  500 مرتزق ومصير العشرات مجهول. 

 

بالاضافة لجنسيات اخرى غير سورية اغلبهم متطرفين يحملون نهج وفكر تنظيم داعش الارهابي زجهم تركيا في الحرب الليبية.   

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: