قوات سوريا الديمقراطية: سنعلن النصر على الدولة الإسلامية فور تمشيط الباغوز

أفاد مدير المركز الاعلامي لقوات سوريا الديمقراطية مصطفى بالي، بأنهم سيعلنون تحرير كامل بلدة الباغوز عقب الانتهاء من عمليات التمشيط والبحث عن ارهابيين في آخر جيب كان تحت سيطرة تنظيم “داعش” الإرهابي

وقال مصطفى بالي المتحدث باسم القوات في بيان للصحفيين ”قواتنا ما زالت تقوم بعمليات التمشيط والبحث. فور الانتهاء منها سنعلن التحرير.“

وأضاف إن عمليات التمشيط ”تشمل تفكيك الألغام والبحث عن مجموعات قد تكون اختفت في أماكن أو أنفاق أو خنادق تحت الأرض“ في الباغوز، وهي آخر منطقة تحت سيطرة الدولة الإسلامية.

ووقعت آخر اشتباكات أعلنت عنها قوات سوريا الديمقراطية يوم الثلاثاء، مما يشير إلى انتهاء أكبر المواجهات في آخر معركة كبيرة بالحملة الدولية التي بدأت قبل خمس سنوات ضد ”الخلافة“ التي أعلنها التنظيم وشملت يوما ثلث أراضي سوريا والعراق.

واجتاحت قوات سوريا الديمقراطية يوم الثلاثاء مخيما كان يمثل آخر خط دفاعي لمئات من المتشددين ويؤوي معهم آلاف المدنيين، ومعظمهم من زوجات المقاتلين وأطفالهم.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: