لبنان.. اعتقال سوريين اثنين يزوران شهادات فحوص كورونا ” بي سي آر  سلبية” لبيعها لأشخاص للدخول إلى الأراضي السورية

تمكنت قوات الامن اللبنانية من توقيف شخصين في  لبنان  يزوران شهادات فحوص  بي سي آر  سلبية من أجل بيعها لأشخاص ليتمكنوا من الدخول إلى  الأراضي السورية وجاء ذلك من خلال بلاغ أصدرتها شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي في لبنان وتضمن مايلي:

بلاغ صادر عن #المـــــديريـة_العـامــــة_لقــــــوى_الأمــــن_الداخـلي ــــــ شعبـــــة العلاقــــــات العامـــــــــــــة في #لبنان

توافرت معلومات لدى شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي حول قيام شخصَين مجهولَين بـ #تزوير تقارير لفحوصات فيروس #كورونا #PCR – بنتيجة سلبية – من خلال تزوير الاسم وتاريخ الميلاد لصالح أشخاص من دون أن يخضعوا لهذه الفحوصات، وذلك مقابل مبالغ مالية، لكي يتمكن هؤلاء الأشخاص من مغادرة الأراضي اللبنانية.

على أثر ذلك، باشرت القطعات المختصة في الشعبة إجراءاتها الإستعلامية والميدانية، وبنتيجة الإستقصاءات والتحريات المكثّفة، تمكّنت من تحديد هويتَي المتورطَين بهذه العمليات، وهما:

ر. م. (مواليد عام 1995، سوري)

ق. م. (مواليد عام 1993، سوري)

بتاريخ 23-7-2020 وبعد عملية رصد دقيقة، نفّذت قوة من الشعبة عملية نوعية في محلة الحازمية، نتج عنها توقيف المشتبه بهما، وبتفتيشهما، ضُبط بحوزتهما مجموعة فحوصات (PCR ) وعددها /14/ فحصاً مزوّراً، وهاتف خلوي عُثر في داخله على صور لـ /100/ فحص (PCR ).

بالتحقيق معهما، اعترفا بقيامهما بتزوير الفحوصات لصالح أشخاص لم يخضعوا لها، وذلك من خلال تزوير فحص (PCR) رسمي صادر عن مستشفى الرئيس الشهيد رفيق الحريري الحكومي، وإجراء تعديلات على الأسماء والتواريخ، وبيعها إلى أشخاص من التابعية السورية لقاء مبالغ مالية تتراوح بين /40/ و/60/ ألف ليرة لبنانية للفحص الواحد، ليتمكنوا بواسطتها من المغادرة إلى #سورية.

كما اعترفا أنهما قاما ببيع حوالي /100/ فحص (PCR) مزوّر إلى مواطنيهما.

أجري المقتضى القانوني بحقهما، وأودعا مع المضبوطات المرجع المختص.

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: