قناصو “تحرير الشام” يستهدفون عناصر في الجيش السوري بريف إدلب الشرقي

واصلتْ قوات الجيش السوري  قصفها الصاروخي المكثف على مناطق ضمن ريفي اللاذقية وإدلب، مستهدفة أماكن في جبل الأكراد شمالي اللاذقية وجبل الزاوية جنوبي إدلب، دون معلومات عن خسائر بشرية، على صعيد متصل قتل عنصر في قوات الجيش برصاص قناص “هيئة تحرير الشام”، في محور قرية كفربطيخ بريف إدلب الشرقي.

حيث أفادت المصادر صباح اليوم السبت، تجدد القصف الصاروخي من قبل قوات الجيش، بشكل مكثف، مستهدفة مناطق في فليفل والفطيرة والبارة وسفوهن بجبل الزاوية، بالإضافة لمحاور ضمن جبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي، ولا سيما محو حدادة، على صعيد متصل تواصل طائرات الاستطلاع تحليقها في أجواء منطقة “بوتين – أردوغان”.

وكان شهود عيان قد رصدوا أمس، نزوح عائلات من قرى جبل الزاوية إلى مناطق أكثر أمنا في شمال إدلب، بعد الاستهدافات المتكررة لقوات الجيش لقرى وبلدات جبل الزاوية، وخوفا من عمل عسكري في المنطقة.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: