قصفٌ و استهدافاتٌ متبادلة بالمدفعية والصواريخ في ريف “إدلب” الجنوبي

شهدت مناطق جنوبي محافظة إدلب، اليوم السبت، قصفٌ متبادل بالمدفعية والصواريخ بين قوات الجيش السوري من جهة، وفصائل المعارضة والجيش التركي من جهةٍ أخرى، ما أسفر عن وقوع جريح، إضافةً إلى الأضرار المادية بالمكان.

وقال شهود عيان ومصادر محلية مطّلعة : إن قوات الجيش السوري ، قصفت بالمدفعية قرى “كفر عويد” و”كنصفرة” و”الفطيرة” ومحيط “بنين” بجبل الزاوية، مما تسبب بإصابة مدني بجروحٍ متوسطة نُقل إلى إحدى المستشفيات القريبة من المنطقة، فضلاً عن الأضرار المادية».

وأضاف ناشطون : إن الجيش التركي المتمركز في “جبل الزاوية”، قصف بالمدفعية الثقيلة مواقعاً للجيش في مدينة “معرة النعمان” جنوبي إدلب، دون ورود معلومات عن حجم الخسائر.

وأشاروا إلى أن فصيل ما يسمى“أنصار التوحيد الجهادي”، استهدف أيضاً مواقعاً للجيش السوري ، بصواريخ محلية الصنع».

يأتي ذلك، بعد 24 ساعة من استهداف القوات السورية الحكومية، لآليات تابعة للجيش التركي قرب بلدة “معرزاف” جنوبي محافظة إدلب.

وتستمر خروقات وقف إطلاق النار في مناطق شمال غربي سوريا الذي أُعلن عنه بين الجانبين التركي والروسي في آذار/مارس الماضي.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: