في ظل الفلتان الأمن الذي تشهده محافظة درعا ..مجهولون يغتالون مقاتل سابق في الفصائل المعارضة

في إطار الفلتان الأمني الذي تشهده محافظة درعا، منذ أن تمّت السيطرة عليها من قِبل الجيش السوري ,أي عن طريق العمليات العسكرية تارةً أو عن طريق المصالحات تارةً أخرى حدثتْ عملية اغتيال جديدة حيث جرى العثور على جثة مقاتل سابق لدى الفصائل ممن أجروا “تسوية” وانضموا إلى “الأمن العسكري”، مقتولاً بالرصاص على طريق الشياح بدرعا البلد في مدينة درعا.

وبذلك، ترتفع أعداد الهجمات ومحاولات الاغتيال بأشكال وأساليب عدة عبر تفجير عبوات وألغام وآليات مفخخة وإطلاق نار نفذتها خلايا مسلحة خلال الفترة الممتدة من يونيو/حزيران الماضي وحتى يومنا هذا إلى أكثر من 443، فيما وصل عدد الذين قتلوا إثر تلك المحاولات خلال الفترة ذاتها إلى 284.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: