في رسالة الميلاد بطريرك الارثوذوكس يدعو للصلاة من اجل سوريا

دعا العاشر يازجي بطريرك أنطاكية وسائر المشرق لـ  الروم_الأرثوذكس إلى الصلاة والابتهال من أجل عودة الأمن والاستقرار إلى كامل أراضي سورية.

 

وقال البطريرك يازجي في رسالة الميلاد “في هذه المناسبة المجيدة نسأل الله السلام لسورية والاستقرار لـ  لبنان ولكل بلد وبقعة من هذا الشرق ومن هذا العالم الذي يتخبط في موجات العنـف والإرهـ.ـاب” داعياً أيضاً إلى إحقاق حقوق الشعب الفلسطيني ومنتقداً صمت المجتمع الدولي إزاء ما يتعرض له الفلسطينيون من جرائم واعتداءات من الاحتلال الإســرائيلي.

 

وأضاف البطريرك يازجي “نذكر أخوينا مطراني حلب يوحنا إبراهيم وبولس يازجي المختطفين منذ نيسان 2013 ونصلي من أجل إطلاق سراحهما وعودتهما مع كل مختطف ومفقود” مجدداً في الوقت ذاته التأكيد على تمسك مسيحيي الشرق بأرضهم وجذورهم على الرغم من كل ما تتعرض له المنطقة من تهجير وويــلات حــروب وظروف معيشية صعبة.

 

سانا

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: