في الظّل الفلتان الأمني الذي تشهده المناطق المحتلّة …انفجار جديد يضرب ريف سري كانيه / رأس العين

شهدت قرية “شلاح” الواقعة جنوبي مدينة سري كانيه / رأس العين، ظهر اليوم الخميس، انفجاراً جديداً وقع في وسط القرية، التي تسيطر عليها فصائل تابعة لـما يسمى  الجيش الوطني المدعوم من أنقرة.

وأسفر الانفجار عن مقتل شخصين وإصابات عديدة. وتبين أنه ناجم عن دراجة نارية مفخخة يرجح أنه تم تفجيرها عن بعد، حسب المصادر المحلية وشهود عيان .

وتشهد مناطق سري كانيه / رأس العين” و كري سبي / تل أبيض، حالة من الفلتان الأمني والتفجيرات المتعاقبة، فضلاً عن جرائم القتل والسرقة، التي تثبت عدم قدرة الفصائل الموالية لتركيا على فرض الأمن.

وسبق قبل أيام أن ضرب انفجار بلدة “تل حلف” غربي  سري كانيه / رأس العين ، تبين أنه ناجم عن عبوة ناسفة انفجرت بسيارة مركونة في البلدة، دون معرفة إن كان قد أسفر عن أي خسائر بشرية.

كما عُثر قبل أيام على جثة رجل، واُتهمت فرقة ما تسمى “السلطان مراد” بقتله رمياً بالرصاص، بعد استيلائها على ممتلكاته في مدينة سري كانيه / رأس العين.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: