صدى الواقع السوري

فرنسا تصدر مذكرة اعتقال بحق ثلاث ضباط سوريين رفيعي المستوى

أصدرت  فرنسا مذكرات اعتقال بحق ثلاثة من كبار مسؤولي المخابرات في سوريا بناء على قضية تتعلق بمواطنين فرنسيين من أصول سورية اختفيا بعد أن اعتقلهما  الجيش السوري منذ عام 2013.

وأفادت مصادر قضائية وحقوقية بأن المذكرات تخص رئيس مكتب الأمن القومي  علي مملوك  ورئيس إدارة المخابرات الجوية  جميل الحسن  ومسؤول كبير في المخابرات الجوية يدير منشأة احتجاز في مطار المزة العسكري اسمه عبد السلام محمود .

وكانت الأسرة السورية الفرنسية قد رفعت الدعوة في فرنسا بشأن اعتقال الأب والابن مازن وباتريك عبد القادر دباغ، اللذان تم القبض عليهما من قبل المخابرات الجوية في سوريا بتشرين الثاني من عام 2013، واختفى أثرهما بعد ذلك.

وتفيد وثائق قدمها محاميا أسرة الدباغ حصلا عليها من سورين منذ أربعة أشهر بأن مازن توفي في تشرين الثاني 2017 بينما قضى الأب في كانون الثاني 2014 خلال احتجازهما.

وقالت الجماعات الحقوقية (الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان) و (الرابطة الفرنسية لحقوق الإنسان) و (المركز السوري للإعلام وحرية التعبير) إن المذكرة صدرت في 8 تشرين الأول الماضي.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: