غارات إسرائيلية تدمر مستودعات ذخيرة لحزب الله اللبناني في مطار الضبعة بريف حمص

 

شن الطيران الإسرائيلي غارات جوية على مستودعات أسلحة لحزب الله اللبناني في مطار الضبعة العسكري بريف حمص .

وفي هذا السياق أكد مدير المرصد السوري في تصريحات متلفزة أن  الضربات الإسرائيلية دمرت مستودعاً للأسلحة والذخائر تابع لحزب الله اللبناني في منطقة مطار الضبعة العسكري.

وأضاف عبد الرحمن :” روسيا حاولت مراراً مزاحمة نفوذ حزب الله في حمص لكن الأخير رفض ذلك بشدة، والتجاهل الروسي للاستهدافات الإسرائيلية سببه التوافق والرضا الروسي حول هذه الضربات باستثناء بعض التصريحات الإعلامية الخجولة، هناك حرب إسرائيلية-إيرانية مستمرة على الأراضي السورية ولا حياة لمن تنادي بما يخص النظام السوري”.

وحيال رد الجانب السوري على الغارات تابع مدير المرصد السوري قائلا” النظام السوري رد بشكل سريع على الغارات الإسرائيلية وقام بارتكاب مجزرة في إدلب وقتل 7 مدنيين من عائلة واحدة يينهم 4 أطفال، الضربات الإسرائيلية استهدفت مواقع يسيطر عليها “حزب الله” اللبناني داخل الاراضي السورية في منطقة القصير وتحديدا مطار الضبعة الذي يحتله “حزب الله” اللبناني منذ العام 2013 وجرى تدمير مستودع تابع للحزب”.

وتعتبر هذه الغارات هي الثانية بعد قسم الرئيس السوري بحماية سيادة الأراضي السورية  وأدائه القشم الدستوري في قصر الشعب السوري وسط شعارات المقاومة الرنانة.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: