على خلفية انفجار عفرين الدامية ، المجلس الوطني الكردي يدعو تركيا لإخراج الفصائل المسلحة من المناطق الآهلة بالسكان

 

أصدر المجلس الوطني الكردي بياناً حول العملية الارهابية التي ضربت عفرين مؤخراً 

وجاء في بيان المجلس الصادر اليوم الاثنين :

 

أستهدفت مدينة عفرين مرة أخرى بتفجير إرهابي مروع عصر يوم السبت الواقع في 2021 / 1 / 30 .

حيث تم تفجير سيارة محملة بكميات كبيرة من المتفجرات بمنطقة الصناعة ما أسفر عن مقتل واصابة العشرات من المدنيين، ولحق دمار كبير بالمحلات الصناعية و الأبنية المجاورة لمكان التفجير .

كما خلق هذا التفجير الإرهابي حالة من الهلع و الرعب لدى الصناعيين و سكان المنطقة و في عموم المدينة و منطقة عفرين، ومثلما حدث في عفرين حدث في بلدة اعزاز وغيرها ايضا تفجيرات ارهابية حصدت ارواح العديد من المدنيين .

إن المجلس الوطني الكردي في سوريا في الوقت الذي يدين و يستنكر بشدة هذه الأعمال الإرهابية المروعة و مرتكبيها في عفرين وغيرها من المدن والبلدات و يتعاطف مع ضحاياها فإنه يدعو الدولة التركية بتحمل مسؤوليتها عن توفير الأمن و إرساء الأمان بحكم سيطرتها أمنياً و عسكرياً على المنطقة.

كما يدعوها بالعمل على وقف الإنتهاكات المستمرة بحق مواطني المنطقة الأصليين و المنافية للمواثيق الدولية و مبادئ حقوق الإنسان.، واخراج الفصائل المسلحة من المناطق الآهلة بالسكان.

قامشلو في ١ / ٢ / ٢٠٢١م

الأمانة للمجلس الوطني الكردي في سوريا

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك