عفرين : تعليق صورة لصدام حسين على إحدى منازل المدينة و”جيش الإسلام” ينفي علاقته بذلك

نفى فصيل ما يسمى “جيش الإسلام” في مدينة عفرين السورية اليوم السبت، أن يكون له صلة بالمبنى الذي رفعت فوقه صورة صدام حسين رئيس عراق السّابق .

وقال رئيس المكتب السياسي لـ”جيش الإسلام” ياسر دلوان: “أنزلنا صورة صدام حسين التي وضعت فوق أحد المنازل بالمدينة على الفور، بمجرد تلقينا الخبر”.

ونشر الفصيل المسلح بيانا، جاء فيه: “انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي لوحة رفعت في مدينة عفرين على بيت يقطنه أحد محبي جيش الإسلام من غير منتسبيه وهو من أهلنا في دير الزور، وعلى اللوحة صورة للشيخ زهران علوش والرئيس العراقي السابق صدام حسين”.

وأضاف: “نؤمن بحرية التعبير لأي مواطن سوري ح، والشخص المعني استجاب لطلبنا بإزالة اللوحة فور علمنا بها، لما تحتمله من معان غير مقصودة تستخدم ضمن حملات التشهير المتواصلة بالجيش”.

وعلقت مؤسسة “ايزدينا” التي رصدت الصورة، أن “المبنى الواقع في حي عفرين القديمة الملاصق لشارع طريق راجو قرب السوق الرئيسي للمدينة يعود ملكيته للمدنيين، لكن الفصيل استولى عليه واتخذه مقرا له”.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: