صدى الواقع السوري

عدوى الرشوة والفساد انتقلت إلى العناصر الروسية في دير الزور

أفاد ناشطون من مدينة دير الزور أن ظاهرة الفساد و الرشوة انتشرت بشكل كبير لدى عناصر القوات الروسية الموجودة في المحافظة .

حيث ذكرت مصادر محلية يوم الأربعاء بانتشار ظاهرة الرشوة و الفساد بين عناصر الروس في مناطق سيطرة قوات الحكومية في محافظة دير الزور، حيث يتم تقديم الرشاوي من قبل التجار و السماسرة عن طريق هدايا كالمشروبات الكحولية أو مبالغ نقدية بالدولار و ذلك من أجل عمليات تجارية و تمرير للبضاعة المهربة و إدخالها إلى مناطق سيطرتها .

والجدير بالذكر أن عمليات السرقة و تجارة الحبوب المخدرة كثرت في مدينة دير الزور، وتجري في بعض الأحيان اشتباكات بالأسلحة المتوسطة بين المستفيدين والممولين لعمليات التهريب .

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: