طلاب في جامعة طرطوس يخترعون طرفاً صناعياً يتحرك وفق إشارات الرأس

ابتكر الطلاب ربيع رمضان ونبراس محمد وعلي حماد سنة رابعة هندسة تقنية – أتمتة صناعية في جامعة طرطوس، طرفاً صناعياً علوياً لمعالجة حالات البتر، وهو قادر على حمل الأثقال والقيام بعدد من الحركات عن طريق حركة الرأس.

وبلسان الطلاب الثلاثة، قال الطالب ربيع رمضان “الابتكار هو عبارة عن طرف صناعي يمتد من الكتف وحتى الأصابع يعمل بدرجة حرية واحدة هي حركة مفصل الكوع، بحيث تنخفض اليد للأسفل وترتفع إلى الأعلى وذلك بناء على حركة الرأس”.

وأوضح ربيع أن الطرف الصناعي مؤلف من قطع بسيطة وهي حساس توازن، متحكم “ارد رينو”، محرك “سيرفو” 260 درجة، أسلاك توصيل عادية، برغي، صامولة “عزقة”، “مفصلة” حديدية لتأمين الحركة والتحام القطعتين ببعضهما البعض، بالإضافة إلى استخدام مادة فيبر كلاس في قالب الطرف الصناعي.

أما عن آلية عمل الطرف الصناعي، قال ربيع: “يعتمد الطرف الصناعي على حساس توازن يتم تثبيتها على رأس المصاب وتوضع فوقها قبعة، ومن ثم يتم وصل الحساس مع متحكم “ارد رينو” الذي بدوره يزوّد محرك “سيرفو” 260 درجة بنبض التحكم، فيقوم المحرك بعملية تحريك الطرف الصناعي إما للأسفل أو للأعلى بحسب حركة الرأس”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: