صحيفة ” التايمز” البريطانية:انفجار مرفأ بيروت كان بمثابة ضربة للاجئين السوريين

قالت صحيفة ” التايمز” البريطانية في تقرير لها أن انفجار مرفأ بيروت كان بمثابة ضربة للاجئين السوريين، حيث قتل أكثر من 40 لاجئا منهم كما أثر تدهور الأوضاع الاقتصادية في البلاد على معيشتهم وأضاعهم.

وأضافت  الصحيفة بحسب مانقلتها وكالة الحدث في تقريرها إن حوالي” 200.000 لاجئ سوري يعيشون “وجودا بائسا في بيروت وسيهبطون إلى مستويات الفقر واليأس في وقت يصارع فيه لبنان المشاكل وهو يحاول إعادة بناء حياة أبنائه”.

وأشارت الصحيفة  أن من بين 1.5 مليون سوري هناك 70.000 فقط سجلوا أنفسهم كلاجئين بينما الباقي لا يحصل على مساعدات.

ونقلت “التايميز” عن لاجئة سورية من درعا قولها: “لا أرى مستقبلا لي هنا”، وأشارت الصحيفة أن اللاجئة تعيش مع عائلتها إلى جانب ما تبقى من المرفأ في منطقة برج حمود، حيث كان الانفجار بمثابة القشة الأخيرة في عام شهد كوارث عدة من انهيار الاقتصاد إلى إغلاق البلد بسبب فيروس كورونا.

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: