صحة دمشق : منحنى إصابات كورونا تتراجع تدريجيا بعد الزيادة التي شهدتها في الفترة الماضية

كشف مدير مشفى القطيف الوطني بريف دمشق الدكتور حسين عجاج أن منحنى إصابات كورونا التي تراجع المشفى عاد للتسطح والاستقرار تدريجياً بعد الزيادة التي شهدتها خلال الفترة الماضية.

وكشف عجاج للإعلام عن وجود 24 مريض كورونا في شعبة العزل حالياً 5 منهم في العناية المشددة مشيراً إلى أن معظم الحالات التي تقبل بالمشفى تتراوح بين متوسطة وشديدة.

وخصص مشفى القطيفة العام الماضي شعبة لاستقبال الحالات المشتبهة والمثبتة بفيروس كورونا تتسع لـ 28 سريراً إضافة إلى 5 أسرة عناية مشددة واستقبل حتى الآن 576 مريض كور*ونا.

ويوفر المشفى لمرضى كورونا وفق مديره خدمات طبية و(أوكسجين) وأدوية عبر كادر صحي يضم اختصاصيين ومقيمين وممرضين وفنيين يصل عددهم إلى 128 شخصاً مشيراً إلى وجود محطة أوكسجين وأكثر من 100 أسطوانة احتياطية في المشفى.

ولفت عجاج إلى أن المشفى يجري استقصاءات مخبرية وشعاعية لكل المراجعين بأعراض مشتبهة مبيناً أنه وفقاً لبروتوكول وزارة الصحة يعطى العلاج والنصائح الطبية حول الحجر المنزلي للحالات الخفيفة وتقبل الحالات المتوسطة والشديدة حسب شواغر الأسرة وبالتنسيق مع غرفة الطوارئ في وزارةالصحة.

ويستمر المشفى وفق الدكتور عجاج بتقديم خدماته الطبية الاعتيادية لمراجعي أقسام الإسعاف والعيادات الخارجية كما تجري العمليات الجراحية مع تطبيق إجراءات الحماية للكوادر الطبية.

وجدد عجاج التأكيد على ضرورة الالتزام بإجراءات الوقاية الفردية من ارتداء الكمامة والتباعد المكاني والغسيل المتكرر لليدين وتطبيق الحجر المنزلي في حال الشعور بأعراض مشتبهة ومراجعة الطبيب.سانا

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: