ريف دير الزور : تقاعس المنظمات الانسانية يتسبب بمئات الإصابات بمرض اللاشمانيا بين الأطفال

انتشر مرض اللاشمانيا  بشكل كبير في الريف الشرق لـ”  دير الزور” بعد أن توقفت المنظمات الانسانية من تقديم الدعم للمجالس المحلية في الباغوز والهجين والتي تحاول جاهدة من تنظيم حملات للنظافة وتسعى إلى اعادة اعمار المنطقة وانتشال الجثث المتبقية تحت الأنقاض .

حيث أفادت مراسلة  صدى الواقع السوري “فدنك نيوز” أن مرض اللاشمانيا انتشر بشكل واسع في الريف الشرقي لديرالزور وتسبب بإصابة ما يقارب 9000شخص غالبتهم من الأطفال في منطقة هجين و الباغوز و وثقت مراسلة فدنك نيوز العديد من الاصابات من خلال الصور.

وأضافت مراسلة فدنك نيوز أن المجالس المحلية تستمر بتنفيذ حملات النظافة والوقائيةوحملات التلقيح  للقضاء على المرض المتفشي في المنطقة بالرغم من الصعوبات التي تلاقيها وخاصة بعد ايقاف المنظمات الانسانية والطبية من تقديم الدعم لها ومساعدتها للحد من انتشار المرض .

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: