ريف حلب : قوات تحرير عفرين تنفّذّ عملية نوعية استهدفت نقطة للجيش التركي

أفادتْ مصادر صدى الواقع السوري vedeng  إن قوات تحرير عفرين نفذت عملية وصفوها بالنوعية استهدفت نقطة للجيش التركي، بالتزامن مع قصف لراجمات الصواريخ استهدف مواقع لفصائل المعارضة في مدينة اعزاز, الأمر الذي دفع فصائل درع الفرات المدعومة تركيّاً إلى المبادلة بالقصف , مما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوف الجانبين.

وقالت المصادر ذاتها لاحقا إن الجيش التركي استهدف قرية منغ ومحيط المطار وقرى بيلونية و علقمية و مرعناز بأسلحة ثقيلة وقذائف هاون بعد العملية العسكرية التي استهدفت فيها قوات تحرير عفرين نقطة للجيش التركي في اعزاز.

كما أكّدتْ المصادر أيضاً الإنسان أن اشتباكاتٍ عنيفة شهدتها محاور بريف حلب الشمالي بعد منتصف ليل ” الجمعة – السبت ” بين الفصائل الموالية لتركيا من جهة، والقوات الكردية المنتشرة في المنطقة من جهة أخرى.

حيث قصفتْ القوات الكردية بأكثر من 15 قذيقة مناطق في مدينة اعزاز ومحيطها بعد منتصف الليل، فيما قصفت القوات التركية أماكن في العلقمية وكفر انطون ومطار منغ الخاضعة لسيطرة القوات الكردية”.

وعادة ما تشهد مناطق التماس بين تل رفعت وإعزاز مواجهات بين الطرفين، بعد كل عملية تنفذها القوات الموالية للإدارة الذاتية.

وكان مظلوم عبدي القائد العام لقسد قد صرح لقناة العربية أمس أن الجانب التركي لا يلتزم باتفاق وقف إطلاق النار.

وأضاف عبدي إن توقف الهجمات على بلدتي عين عيسى وتل تمر مرده إلى الخسائر التي الحقت بهم في الهجوم الأخير، ومطالبة الفصائل العودة إلى إدلب وإعزاز للمشاركة في القتال هناك.

وأكد آشور مامو من قوات حرس الخابور  إن تل تمر ومحيطها لم تشهد مواجهات من نحو أسبوع، بينما تندلع اشتباكات متقطعة سرعان ما تتوقف.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: