صدى الواقع السوري

ريف الحسكة : قوات سوريا الديمقراطية تتقدم بمؤازرة القوّات الأمريكية و الفرنسية و الإيطالية

استمرت الاشتباكات بوتيرة عنيفة بين قوات سوريا الديمقراطية المدعمة بالتحالف الدولي من جهة، وعناصر تنظيم “داعش ” من جهة أخرى، على محاور في القطاع الجنوبي من ريف الحسكة،

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن  قوات سوريا  الديمقراطية وقوات التحالف الفرنسية والإيطالية والأمريكية  تمكنت من تحقيق تقدم في المنطقة، ضمن الجيب الأخير للتنظيم في المحافظة، حيث سيطرت على عدد من القرى، مقتربة من مركز الجيب المتمثل بمنطقة الدشيشة، وسط محاولات مستمرة لإنهاء وجود التنظيم في المنطقة وطرده من كامل المحافظة، عبر السيطرة على هذا الجيب القريب من الحدود السورية – العراقية

وذكرت مصادر إعلامية  إن قوات “سوريا الديمقراطية” سيطرت على قريتي “أبو حامضة” و”الحميدية” بعد اشتباكات مع تنظيم “داعش” على محور “الشدادي”، مشيرة إلى مشاركة المدفعية الفرنسية في قصف مناطق سيطرة التنظيم بمنطقة “الدشيشة”.

وذكرت المصادر  إن مواجهات عنيفة جرت الليلة الماضية بين عناصر تنظيم “اداعش” و “قوات سوريا الديمقراطية” المتقدمة تحت غطاء جوي وإسناد مدفعي لقوات التحالف الدولي بمحيط قرى منطقة “أبو حامضة” غرب “تل الشاير” بعد تقدم القوات المدعومة غربيا من قرية “الحسو” بموازاة طريق “خويبرة”، مبيناً ان التقدم انحصر على محور “الشدادي” في حين عرقلت الألغام التقدم على محور “الهول” المتقدم من جهة حاجز “رجم الصليبي”.و القاعدة الأمريكية في “الشدادي” أطلقت ثلاثة صواريخ باتجاه “دشيشة أبو حامضة” بعد منتصف الليل، فيما شاركت في المعارك 6 طائرات أقلعت من القاعدة ذاتها.

وبدأت  “قوات سوريا الديمقراطية” يوم الاثنين الماضي معركة جديدة ضد تنظيم “داعش” بهدف السيطرة على مجموعة قرى مازال يسيطر عليها بمناطق “التويمين” و”تل الشاير” و”الدشيشة” و”أبو حامضة” جنوب شرق الحسكة قرب الحدود مع العراق.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: