روسيا توجه صفعة قوية لتركيا من خلال استقبال الخارجية لروسية لوفد مجلس السوريا الديمقراطية في موسكو

وجهت موسكو صفعة قوية لأنقرة من خلال استقبال الخارجية الروسية لوفد مجلس سوريا الديمقراطية وإشرافها على توقيع مذكرة تفاهم بين مجلس سوريا الديمقراطية و حزب الإرادة الشعبية اليوم الاثنين في موسكو .

نددت الخارجية التركية اليوم الاثنين باستقبال الخارجية الروسية وفدا من مجلس سوريا الديمقراطية الجناح السياسي لـ”قوات سوريا الديمقراطية” في العاصمة الروسية موسكو .
وقالت الخارجية التركية، في بيان أصدرته اليوم الاثنين، ردا على زيارة وفد من “مجلس سوريا الديمقراطية” إلى العاصمة الروسية موسكو، إنها تشعر بقلق من استقباله على “مستوى عال” من قبل الطرف الروسي.
وفي ختام البيان قالت الخارجية التركية بانها  ستقدم رداً بهذا الصدد للجانب الروسي من قبل وفد تركي برئاسة نائب وزير الخارجية التركية ، السفير سيدات أونال، الذي يقوم حاليا بزيارة إلى موسكو لإجراء مشاورات سياسية”.
حيث اجتمعت الخارجية الروسية برئاسة وزير الخارجية سيرغي لافروف اليوم الاثنين مع وفد مجلس سوريا الديمقراطية برئاسة إلهام أحمد و الإرادة الشعبية وبرئاسة قدري جميل.
وفي سياق متصل أعلن مجلس سوريا الديمقراطية وحزب الإرادة الشعبية ، اليوم الاثنين، توقيع مذكرة تفاهم وجاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد في العاصمة الروسية موسكو .
و قال أمين مجلس حزب الإرادة الشعبية قدري جميل، إن الاتفاق تم توقيعه دون أي وسيط.
ولفت قدري إلى أن مذكرة التفاهم تنص على أن سوريا هي دولة موحدة بكافة مكوناتها.
يذكر أن وفدا من مجلس سوريا الديمقراطي “مسد”، يضم رئيسة الهيئة التنفيذية إلهام أحمد ونائبها حكمت الحبيب، ورئيس الاتحاد السرياني سنحريب برصوم، إضافة إلى سيهانوك ديبو عضو في “مسد”، قدم إلى روسيا لتوقيع مذكرة تفاهم مع حزب الإرادة الشعبية تتعلق بالحل السياسي في سوريا.

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: