روسيا تعمل على توسيع قدرات قاعدتها العسكرية في مرفأ طرطوس

على مايبدو ان روسيا تسعى إلى تقوية وتوسيع نفوذها في الشرق الاوسط من خلال توسيع ميناء طرطوس وقاعدة حميميم الجوية في الساحل السورية.

حيث كشفت وسائل غعلامية عن مساع روسية لتوسيع ميناء طرطوس  في الساحل السوري بهدف توسيع وتعزيز القدرات العسكرية الروسية في المنطقة

وقالت وكالة “تاس” الروسية  في تقرير طالعته صدى الواقع السوري أن القوات الروسية تعمل على توسيع القدرات الفنية للقاعدة البحرية في ميناء طرطوس لتسهيل إصلاح السفن والغواصات.

وبدوره نشر موقع “The Drive” العسكري صورا من التقطت من الأقمار الصناعية  توضح توسيع القوات الروسية لاحد المدرجين الرئيسيين في قاعدة حميميم الجوية الروسية في سوريا بنحو 1000 قدم.

وفي تقرير أخر نشره موقع “المونيتور” أكد فيه إن روسيا تسعى لإبرام اتفاقيات طويلة الأمد من أجل إنشاء وجود دائم وتعزيز قدراتها العسكرية في منطقة الشرق الأوسط لتكون  تلك القواعد في المستقبل منصة انطلاق لأنشطة روسيا في الشرق الأوسط ومنطقة الخليج.

واشار موقع المونيتور إلى أن  الرصيف العائم سيوفر لروسيا مساحة لخدمة بوارجها وسفنها التجارية وسفنها الأخرى التي تجوب البحر الأبيض المتوسط بسرعة أكبر وبتكلفة أقل, ولن تحتاج روسيا بعد الآن إلى سحب السفن الخاملة التي تحتاج إلى صيانة دورية لبحر البلطيق أو البحر الأسود”.

والجدير بالذكر أن القوات الروسية استأجرت ميناء طرطوس في سوريا لمدة 49 عامًا للنقل والاستخدام الاقتصادي

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: