روسيا:نعمل في مجلس الأمن على إخراج القوات التركية من المناطق “الكردية” بشمال شرقي سوريا

أصدر قائد مجموعة “الشرق” في القوات المسلحة الروسية، العاملة في سوريا، أمس السبت، بياناً خاطب فيه مجلس تل تمر المدني، رداً على مذكرة احتجاج قدمها المجلس حول الصمت الروسي ضد الانتهاكات التركية، اعلن فيه ان بلده تعمل في مجلس الأمن على اخراج القوات التركية من المناطق “الكردية” المحتلة، والتي يسيطر عليها الجيش التركي والفصائل المسلحة التابعة له.

و ورد في البيان، أن القوات الروسية هي الضامن للسلام في المنطقة، وشدد على أنها تعمل على سياسة الاحتواء لمنع وقوع انتهاكات لحقوق الإنسان في المنطقة، في إشارة لمناطق سري كانيه (رأس العين) وتل أبيض، التي تسيطر عليها تركيا والفصائل المعارضة.

إلا انه اظهر عتب روسيا لطريقة تعامل الأكراد في المناطق التي تتحرك فيه دوريات روسية، ورفضهم لها، بمقابل تحرك الدوريات الاميركية، وكأنها سيدة المكان.

وذكر البيان إلى أن القيادة الروسية ترسل باستمرار مذكرات احتجاج لتركيا وتطالبها بوقف الأعمال العدائية وجميع القضايا الغير القانونية ضد الشعب الكردي.

وتشهد المناطق الواقعة على خطوط التماس مع القوات التركية والفصائل المسلحة التابعة لها، هجمات مستمرة من قبل الجيش التركي والفصائل الارهابية الموالية له.

وقالت القوات الروسية في البيان: “الآن في مجلس الأمن الدولي يطرح الوفد الروسي مطالب بتحرير الأراضي السورية المحتلة بشمال شرق سوريا، حيث يشكل الكرد غالبية السكان.

وجاء في البيان التفاصيل التالية:

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: