رئيس المبادرة الوطنية للكورد السوريين يدعو الإدارة الذاتية والحكومة السورية إلى ضبط النفس

دعا رئيس المبادرة الوطنية للكوردالسوريين عمر أوسي الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا والحكومة السورية الى ضبط النفس والابتعاد عن لغة التصعيد  للحفاظ على أمن المنطقة واستقرارها، وجاء ذلك في بيان  إلى الصحافة والرأي العام:

ورد فيه :تمر الجزيرة السورية وخاصة مدينتي الحسكة والقامشلي بأوضاع حرجة وتوترات أمنية بين الجانب الحكومي والقوات التابعة للإد ارة الذاتية بتصعيداً غير مسبوق في المواقف ما يهدد بتطورات خطيرة وزعزعة الأمن والاستقرار وتخريب السلم الأهلي وتراجيديا إنسانية تضاف إلى الأوضاع المعيشية والإنسانية الصعبة التي تعيشها سوريا عموماً والمنطقة بشكل خاص

وتابع البيان: لذا تهيب المبادرة الوطنية للكورد السوريين جميع الأطراف إلى تغليب لغة الحوار والعقل ونبذ لغة السلاح والتحلي بأقصى حالات ضبط النفس وبروح المسؤولية الوطنية والحفاظ على أمن المحافظة واستقرارها وحياة أبنائها والتأخي الوطني بين جميع مكوناتها فجميعنا سوريون وأبناء وطن واحد

وتطالب المبادرة الوطنية الكورد السوريين بمواصلة الحوارات بين الحكومة الوطنية في دمشق والأطراف الكوردية دون استثناء بأسرع وقت ممكن.

وجاء في البيان : كما ندعو شعبنا الجزرواي وقواه السياسية والاجتماعية والدينية الفاعلة من عرب وكورد ومسيحيين ويزيدين ومن جميع المكونات بذل المزيد من الجهود لنزع فتيل الأزمة الحالية وحل كل المشكلات عبر طاولة الحوار وقطع الطريق أمام مثيري الفتن ودعاة الحرب الأهلية والمتربصين بالشمال السوري وفي مقدمتهم قوات الاحتلال التركي ومرتزقة أردوغان الارهابيين اللذين يحتلون أجزاء واسعة من الخاصرة الشمالية للوطن السوري، ومنع الدولة التركية من استكمال مشروعها الاستعماري في الشمال السوري حيث تتحين الفرصة المناسبة لذلك وتفويت الفرصة عليها للاستفادة من هذه الخلافات والتصعيد الغير مبرر بين الأخوة في حال تطوره إلى اشتباكات مسلحة لا سمح الل

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: