دمشق تدين موقف ترامب بشأن الجولان وتعتبره انتهاكا للشرعية الدولية

أدانت دمشق اليوم الجمعة الموقف الذي عبر عنه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول ضرورة الاعتراف بسيادة إسرائيل على مرتفعات  الجولان التي احتلتها من سوريا خلال حرب 1967، معتبرة أنه “ازدراء” و انتهاك “سافر” للشرعية الدولية.

ونقلت وكالة (سانا)  السورية عن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية أن “الموقف الأمريكي تجاه الجولان السوري المحتل يعبر وبكل وضوح عن ازدراء الولايات المتحدة للشرعية الدولية وانتهاكها السافر لقراراتها”.

وكتب ترامب في تغريدة “بعد 52 عاما، حان الوقت لكي تعترف الولايات المتحدة بالكامل، بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان”

وقال ترامب إن منطقة الجولان الإستراتيجية التي استولت عليها إسرائيل من سوريا في حرب 1967 وضمتها إليها في خطوة لا يعترف بها المجتمع الدولي، تعتبر “ذات أهمية استراتيجيّة وأمنية بالغة لدولة إسرائيل واستقرار المنطقة”.

ويشكل تصريح ترامب دعما قويا لنتانياهو الذي يطالب بهذا الاعتراف بشدة ويستغل علاقته المميزة بالرئيس الأمريكي في حملته الانتخابية، مظهرا ما أنجزته كمكاسب شخصية في وجه خصومه.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: