دمشق تتقدم بشكوى ضد ترامب لمجلس الأمن الدولي

تقدمت دمشق بشكوى عاجلة ضد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الى مجلس الأمن الدولي لنيّته الاعتراف بسيادة “إسرائيل” على الجولان السوري المحتل.

وقالت الخارجية السورية ردّاً على ترامب بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية “سانا” إن الجولان المحتل هو جزء لا يتجزأ من أراضي الجمهورية السورية.

ودعت الخارجية السورية مجلس الأمن الدولي إلى اتخاذ اجراءات عملية تكفل ممارسته لدوره وولايته المباشرين في تنفيذ القرارات التي تنص على إلزام كيان الاحتلال الاسرائيلي بالانسحاب من كامل الجولان السوري المحتل إلى خط الرابع من حزيران لعام 1967 ولا سيما القرارات 242/و/338/و/497.

ضواعتبرت الخارجية السورية أن الإدارة الأميركية لا تمتلك بحماقتها وغطرستها أي حق أو ولاية في أن تقرر مصير الجولان العربي السوري المحتل وأن أي اعتراف منها أو أي إجراء ينطوي على الاعتداء على حق سوريا في استعادته وسيادتها عليه هو عمل غير شرعي ولا أثر له

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: