درعا : بسبب انتشار مخلّفات الحرب والذخائر الغير المنفجرة…إصابة 7 أطفال بجروحٍ متفاوتة

تنتشر مخلفات الحرب والذخائر غير المنفجرة والقنابل العنقودية والألغام في معظم الأراضي السورية التي شهدت معارك على اختلاف القوى العسكرية التي تصارعت من أجل السيطرة وزيادة نفوذها، حيث استخدمت الألغام كوسيلة لإيقاع العدو في كمائن الأمر الذي زاد من ضحايا الحرب، وخاصة الأطفال لقلة التوعية في طريقة التعامل معها.

وفي سياق متّصل انفجر لغم من مخلفات الحرب في بلدة “نصيب” بريف محافظة درعا، ما تسبب بإصابة 7 أطفال بجروح متفاوتة، وبعضهم بحالة حرجة.

والجدير بالذّكر وفي تاريخ الحادي عشر من ديسمبر/كانون الأول، انفجار لغم أرضي بجرار زراعي بمواطن كان يحرث أرضه شرق ناحية كرناز الخاضعة لسيطرة قوات النظام بريف حماة الشمالي.

كما استشهد طفلٌ في مدينة جاسم بريف درعا، متأثراً بجراحه التي أصيب بها جراء انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات القصف في 30 نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: