خلية الأزمة في إقليم الجزيرة تقرر حظر التجوال والتنقل بين المدن والنواحي والحظر الكامل خلال عطلة عيد الأضحى اعتباراً من يوم غد

بعد إعلان الادارة الذاتية عن تسجيل حالات جديدة لفيروس كورونا في شمال شرق سوريا والاشتباه بحالات أخرى  جديدة في إقليم الجزيرة اجتمعت خلية الأزمة في إقليم الجزيرة اليوم الأربعاء واتخذت جملة من التدابير وهي كالتالي:

1ـ حظر التجوال والتنقل بين المدن والنواحي والحظر الكامل خلال عطلة عيد الأضحى، ويستثنى منها فقط الحالات الطارئة.

2ـ منع التجمعات بكافة أشكالها (أفراح- عزاء – الحدائق العامة- المنتزهات- دور العبادة- المسابح- صالات الرياضة- المطاعم – المقاهي …إلخ ) .

3ـ يُعلّق الدوام في جامعة روج آفا- مراكز التدريب- الحضانات والروضات إلى حين صدور قرار معاكس.

4ـ ضرورة التقيّد التام بالحجر المنزلي لجميع حالات الاشتباه التي لا تحتاج إلى نقلهم للمراكز الصحية.

5ـ ضرورة التقيّد بقواعد التباعد الاجتماعي في جميع الأماكن، وضرورة التزام أصحاب المحال والأفران وغيرها بالإجراءات الوقائية.

6ـ تُمنع كافة الزيارات إلى السجون.

7ـ إيقاف باصات النقل الداخلي داخل المدن.

8ـ تكون القرارات نافذة بتاريخ 2020/7/30 والمصادف يوم الخميس.

كما أهابت خلية الأزمة السكان في إقليم الجزيرة إلى  الالتزام التام بالقرارات والإجراءات الوقائية، حفاظًا على سلامتهم.

وهنأت  خلية الأزمة عموم الشعب في شمال شرق سوريا  بحلول عيد الأضحى المبارك، وأكدت على ضرورة الالتزام بالقرارات وقواعد التباعد الاجتماعي أثناء العيد.

والجدير بالذكر أن هيئة الصحة في إقليم الجزيرة أعلنت تسجيل ثمانية حالات لفيروس كورونا خلال مؤتمر صحفي عقد في مدينة قامشلو .

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: