خطوات جديدة تضيق الخناق على اللاجئين السوريين في تركيا

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن حكومته ستتخذ خطوات جديدة تجاه السوريين في تركيا، تتضمن ثلاثة ملفات هي التشجيع على العودة وترحيل مرتكبي الجرائم واقتطاع الضرائب في المشافي.

وجاءت تصريحات أردوغان خلال اجتماع هيئة القرار المركزي  في حزب العدالة والتنمية الحاكم لتقييم نتائج الانتخابات المحلية  الأخيرة  والذي عقد الخميس، حيث عبر بعض النواب في الحزب خلال الاجتماع عن ردة فعل سلبية من الشارع تجاه السوريين، ودعوا لسياسة جديدة تجاههم، بحسب ما نقلت صحيفة “حرييت”

وردَّ الرئيس التركي، “كان علينا أن نفتح أبوابنا للسوريين، لم يكن بإمكاننا أن نتجاهل ما كان يحدث وفتحنا لهم أبوابنا، تخيلوا لو حدث لنا مثلهم، من الذي سيساعدنا”.

وأردف أردوغان “لكن على كل حال الآن سيكون لدينا خطوات جديدة في هذا الصدد: سوف نتخذ الخطوات اللازمة لتشجيعهم على العودة، سنرحِّل من ارتكب منهم جرائم وسنأخذ الضرائب على العلاج الطبي الذي يتلقونه”.

ولم يتحدث أردوغان عن تفاصيل الإجراءات التي قد تتخذ في هذه الملفات الثلاثة، ولا عن نسبة الضرائب التي قد تقتطع.

ويشهد السوريين في تركيا في المرحلة التي تلت الانتخابات تشديداً في تطبيق القوانين.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: