صدى الواقع السوري

خطأ إداري يتسبب بطرد المئات من الطلاب الجامعيين في سوريا

تسببت أحد القرارات الإدارية الخاطئة بطرد مئات الطلاب الجامعيين في سوريا من الجامعات الخاصة التي يرتادونها

وذلك بعد تفسير خاطئ لأحد القرارات الناظمة لعمل الجامعات الخاصة السورية أصبح نحو 400 طالب وطالبة بحكم المفصولين من جامعاتهم، إلى أن تم تفادي هذا الخطأ بقرار تصحيحي آخر أعاد لهؤلاء الطلاب حقهم في متابعة تحصيلهم الجامع

وفي تصريح لصحيفة الوطن ، أكدت عضو المكتب التنفيذي في الاتحاد الوطني لطلبة سوريا، رئيس مكتب التعليم الخاص، دارين سليمان، أن القرار الجديد الصادر عن مجلس التعليم العالي نجح في تدارك التفسير الخاطئ الذي حصل مؤخرا في عدد من الجامعات الخاصة، والذي أدى لفصل مئات الطلاب وصل عددهم في إحدى الجامعات الخاصة إلى 400 طالب وطالبة، ناهيك عن عشرات حالات الفصل التي حدثت مؤخراً.

وأشارت سليمان إلى أن القرار الجديد سوى وضع الطالب في الجامعة الخاصة الذي استفاد من دورة إضافية أو من عام استثنائي، أو من فصل صيفي، مع اعتماد نتيجته فيها لغاية العام الدراسي 2017-2018

موضحة أن الخطأ تمت متابعته من قبل الاتحاد الوطني للطلبة مع وزارة التعليم العالي ، بعد رصد مئات الحالات الطلابية ممن تم فصلهم في العديد من الجامعات ، لافتة إلى مطالبات سقت صدور القرار وتبناها الاتحاد لإنصاف الطلاب

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: