خارجية كازاخستان تؤكد مشاركة المعارضة السورية المسلحة في مشاورات أستانا نهاية نوفمبرالجاري

قال “خيرت عبدالرحمانوف”  وزير خارجية كازاخستان  خلال مشاركته في مشاورات بصيغة الاتحاد الأوروبي – آسيا الوسطى في بروكسل إنه من المتوقع أن يشارك وفد المعارضة السورية المسلحة في أستانا المزمع عقدها أواخر نوفمبر.

وأوضح عبدالرحمانوف، ، أن “جولة المفاوضات الحادية عشرة من مشاورات أستانا بشأن التسوية السلمية في سورية، ستعقد كما هو مخطط لها، يومي 28-29 نوفمبر.. نحن نتحدث عن مواصلة تعزيز وقف الأعمال القتالية واحترام الهدنة، وعقد الاجتماع السادس القادم لفريق العمل المعني بتبادل السجناء ومسائل أخرى”.

أضاف عبدالرحمانوف   أنه “من المتوقع أن تكون قائمة المشاركين تقليدية، وهي البلدان الضامنة: روسيا وتركيا وإيران، والمراقبين: الأمم المتحدة والأردن، وأيضا الحكومة السورية والمعارضة السورية المسلحة”.

والجدير بالذكر أن وزير خارجية كازاخستان  “خيرت عبدالرحمانوف”  أكد في تصريح سابق له أن الدول الضامنة تنوي مناقشة المسائل الخاصة بالوضع في محافظة إدلب والتي تعتبر واحدة من المناطق الأربعة لخفض التصعيد التي تم التوصل إلى اتفاق بشأن إنشائها في إطار الجولات السابقة من محادثات أستانا وأن الأطراف تنوي مناقشة المسائل الخاصة بخلق الظروف لعودة اللاجئين وإعادة إعمار سوريا ما بعد النزاع”.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: