حماية المستهلك تكشف عن مخالفات الألبسة والتموين تنفي

كشف أمين سر جمعية حماية المستهلك “عبد الرزاق حبزة” أن نسبة مخالفات الألبسة في الأسواق تجاوزت 60% مبيناً أن عدد الشكاوى الواردة إلى الجمعية في هذا الخصوص بلغ ما يقارب 30 شكوى في منطقتي “باب توما” و “جرمانا” تتعلق بسوء التصنيع.

أمين سر الجمعية بين أن سوء التصنيع يتضمن نوعية الخيوط المستخدمة و الصباغ غير الثابت وعدم المطابقة للمواصفات إضافة إلى الأسعار المرتفعة. “عمقول لحالي طلع العطل من التياب مو من الغسالة الله يسامحكم كنا راح نبيع الغسالة” .

“حبزة” كشف أيضاً عن السر الذي حال دون السيطرة على الأسعار حيث أن دوريات الرقابة التموينية التي تسحب العينات من السوق لا تقوم بالدراسات السعرية المعمقة للعينات “وتكتفي بالدراسة السطحية” والمشكلة حالياً أن العينات المسحوبة قليلة وغير كافية.

مواطنون ممن عاينوا الألبسة المتواجدة في الأسواق يشكرون لجمعية حماية المستهلك تصريحها المتأخر الذي كشف لهم أسباب العطل الحقيقي في الملابس التي يدفعون لشرائها دم قلبهم ولاتكفيهم سوى أيام قليلة ولكنهم يتساءلون عن سبب عدم قيام وزارة التجارة الداخلية بدورها الذي كان يمكن له أن يسهم في السيطرة على الأسواق والتخفيف من معاناة المواطن وحمايته من جشع التجار.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: